حوادث

القبض على قاتل زوجته بطلخا بعد أن تخلص منها طعنًا

تلقى اللواء مروان حبيب مدير أمن الدقهلية إخطارًا من اللواء محمد عبد الهادي، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ للعميد أحمد الجميلي، مأمور مركز شرطة طلخا، بورود إشارة من مستشفى طلخا المركزي، بوصول “أمينة.ا.ا.ا”،43 عامًا، ربة منزل ومقيمة بإحدى قرى المركز، مصابة بجرحين نافذين بالبطن والصدر وتوفيت عقب وصولها.

وعلى الفور انتقل ضباط وحدة مباحث مركز شرطة طلخا بقيادة المقدم محمد فوزي رئيس المباحث، وبالفحص وسؤال شقيقها عبد العزيز 40 عاما، حلاق، اتهم زوجها حنفي. س. م. أ، 50 عامًا، لا يعمل، كونه مريضًا نفسيًّا، وتعدى على شقيقته بالضرب بآلة حادة سكين، وإحداث إصابتها التي أودت بحياتها، وذلك لوجود خلافات زوجية بينهما.

وأكد شقيق المجني عليها في محضر الشرطة أن المتهم يعاني من مرض نفسي ويتلقى العلاج بمستشفى دميرة للصحة النفسية منذ سنوات.

وبتقنين الإجراءات تمكنت قوة من ضباط وحدة مباحث مركز شرطة طلخا من ضبط المتهم والأداة المستخدمة في ارتكاب الجريمة، وبمواجهته ردد بعض العبارات غير المفهومة.

وتحرر عن ذلك المحضر اللازم والعرض على جهات التحقيق التي باشرت التحقيقات في الواقعة

وبالفعل انتقل فريق من النيابة العامة برئاسة المستشار أحمد الصاوي، رئيس نيابة طلخا الجزئية وتحت إشراف المستشار عبد الرحمن الشهاوي المحامي العام لنيابة جنوب المنصورة الكلية، لمعاينة جثمان ربة منزل تخلص منها زوجها طعنا داخل منزلهم بإحدى قرى مركز طلخا محافظة الدقهلية، وذلك بعد خلافات زوجية بينهما ومعاناة المتهم من مرض نفسي.

وقررت النيابة العامة نقل جثمان المجني عليها إلى مشرحة مستشفى المنصورة الدولي مع انتداب الطبيب الشرعي لتشريح الجثمان وبيان وتحديد سبب الوفاة والأداة المستخدمة في ارتكاب واقعة القتل
وانتقلت النيابة إلى مكان الحادث وسط إجراءات أمنية فرضها مركز شرطة طلخا المنزل محل الواقعة وطالبت النيابة تحريات المباحث الجنائية حول الواقعة وظروفها وملابساتها والتصريح بدفن الجثمان عقب انتهاء التشريح وإعداد الطبيب الشرعي وتقرير التشريح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى